منتديات قبائل شمران الرسمية


الطب والحياة كل مايتعلق با لنصائح الطبيه

موضوع مغلق

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 11-05-2007, 05:21 AM   #1
 
الصورة الرمزية نمر الروحاء
 

نمر الروحاء is on a distinguished road
غذاؤك دواؤك

الشعير مخزن معادن وفيتامينات وأحماض أمينية وهرمونات وألياف



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




بسم الله الرحم الرحيم

خير الادوية ما جاء به نص صريح في القرآن والسنة النبوية، ومن الأشياء الصريحة التي ذكرت مباشرة في السنة النبوية (الشعير) ومنتجاته ومنها التلبينة.

وما رواه الترمذي وابن ماجة وأحمد عن عائشة قالت:كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أخذ أهله الوعك أمر بالحساء فصنع، ثم أمرهن فحسوا منه وكان يقول: “إنه ليرتق فؤاد الحزين، ويسرو عن فؤاد السقيم، كما تسرو إحداكن الوسخ بالماء عن وجهها”.

وفي حديث آخر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (التلبينة مجمة لفؤاد المريض، تذهب ببعض الحزن). فإذا تأملنا معاني الكلمات التي وردت في الحديثين نجد أن:





1- التلبينة: هي من الشعير وهو من الحبوب التي ذُكرت في القرآن والسنة النبوية حيث يُطحن الشعير خشنا، او ينقع من المساء إلى الصباح في الماء ثم يُطبَخ في الحليب ويضاف عليه العسل والمكسرات.

2- مجمة: مريحة، وتُذهب إعياء المريض وتريحه.

3- لفؤاد المريض: ويعني بذلك قلب المريض وما جاء في الحديث الاول (ويسرو عن فؤاد السقيم).

4- تذهب ببعض الحزن: تذهب ببعض مصادر الاحزان المسببة للمريض وليس كلها حيث يوجد للمرض عدة أسباب.

5- تسرو إحداكن الوسخ: السرو هنا بمعنى إزالة الوسخ.

ان الشرح الوجيز الذي سبق يُثبت ان ماء جاء في القرآن والسنة النبوية هي قواعد طبية، وإذا تعمقنا من ناحية علمية بحتة نجد أن الشعير عبارة عن مخزن معادن وفيتامينات وأحماض امينية وهرمونات وألياف، وكلها اساسيات العافية والصحة السليمة لبني البشر سنذكر بعضا منها:

أولا: الفيتامينات : قطعا يحتوي الشعير على عدة فيتامينات ومنها فيتامين أ، ب، ه

1- فيتامين أ.A: أو ما يسمى بالرتينول، الأكسيروفتول المشتق من الكاروتين الذي يقوي مناعة الجسم ويحمي من أمراض السرطان وخاصة سرطان الثدي لدى النساء فبالتالي يقضي على الشوارد الحرة الممرضة للانسان، ويعتبر ضرورياً لسلامة العينين وجمالهما، لمعان الشعر، صحة وسلامة الاظافر.

2- فيتامين ب.B: هذا الفيتامين بأنواعه يفيد المرأة الحامل ويقاوم الارق والاكتئاب، ومضاد لالتهاب الاعصاب ويعتبر واقياً من مرض البري بري وبالاجمال نستطيع أن نقول انه يدخل في عمليات الايض في الجسم وتكوين الطاقة ويعتبر عامل مساعد للانزيمات للقيام بعملها كالهرمونات، الدهون، البروتينات، كريات الدم الحمراء والبيضاء ولا ننسى الموصلات العصبية الذي يعتبر عاملا مهما في عمل الجهازالعصبي بشكل عام.

3- فيتامين ه.E: ترميم طبقات الجلد ويعتبر الحبوب بشكل عام مصدراً جيداً له وخاصة القمح وما يُستخرج منه (زيت جنين القمح)، يعمل على تنشيط الخلايا العصبية وزيادة الهيموجلبين في الدم لانه يرفع من عمليات ايض الحديد الذي يكون الهيموجلبين الذي يعتبر حامل الاكسجين إلى جميع خلايا الجسم فبالتالي يعمل على تحسين الدورة الدموية.

ثانيا: المعادن: حيث يعتبر الشعير مستودع معادن ومنهاعلى سبيل المثال المغنسيوم، البوتاسيوم، الكالسيوم والفسفور والاخيران يشكلان 85% من تركيبة الهيكل العضمي للانسان، كما أن المعادن بشكل عام بجميع أنواعها ضرورية من أجل بقائك صحيحا وسليما.

1- المغنسيوم: وكما هومعروف نقصه في الجسم يؤدي إلى الاكتئاب والضعف بشكل عام حيث انه عنصر فعال في انتقال الومضة العصبية، وتكوين البروتينات، ويدخل في عمل الغدة الكضرية والغدة الدرقية والدماغ وأغلب عمل الجهاز الهضمي، بالإضافة إلى أنه يحفظ تيار الطاقة الحيوية في الدم.

2- البوتاسيوم: حيث يعمل على حفظ توازن الماء في خلايا الجسم فهو مدر للبول فبالتالي لمتناول التلبينة يرغب في شرب المزيد من الماء، كما انه يسهل انتقال الومضة العصبية، ويحافظ على توازن الحموضة والقلوية في الجسم فبالتالي يؤثر في حسن اداء الخلايا لعملها فبالتالي يحسن من حالة المريض النفسية.

3- الكالسيوم: يدخل في تركيب الهيكل العضمي للانسان، كما أنه بالنسبة للسيدات يفيد في التخفيف من مشاكل الحيض ويقاوم مرض ترقق العظام وسرطان الثدي، كما يؤدي نقصه إلى الضمور العضلي وخاصة في طور التكوين وعند الشيخوخة فيؤدي بالتالي إلى تشنج العضلات والذي يسمى بمرض الكزاز (Tetania)، ونقصه يؤدي إلى تنخر الاسنان.

4- الفسفور: يدخل في تركيب الهيكل العضمي للانسان، يقاوم مرض ترقق العظام، ويساعد في الحفاظ على التوازن المحضي القلوي في الجسم، يعتبر مقوياً للاعصاب ومضاداً للضغوطات النفسيةstress ، ويعمل على دعم الجهاز المناعي في الانسان وخاصة الاطفال.

ثالثا: الألياف Fiber: تعتبر الألياف من أهم العناصر التي تحتوي عليها التلبينة وعملها مؤثر جدا في الجهاز الهضمي حيث تعمل هذه الألياف على تنظيف أوساخ ذلك الجهاز الذي يعمل في هذه الايام بكافة طاقته وخاصة في العنصر النسائي حيث 90% من السيدات يشكون من ارتفاع نسبة الدهون وهذا ناتج عن زيادة الطعام مع قلة الحركة، وهذه الألياف تقوم بهذا الواجب الذي ذكره رسول الله صلى الله عليه وسلم (ويسرو عن فؤاد السقيم، كما تسرو إحداكن الوسخ بالماء عن وجهها) فبالتالي عند تناول هذه المادة تعمل على: تقليل المادة العصارة الصفراوية بالقولون مع تقليل الوقت الذي يتعرض له القولون للتأثيرات الكامنة في البراز وهذا يتجلى في عمل الألياف على سرعة التبرز ومقاومة الامساك دون حدوث اسهال حيث يعاني نسبة كبيرة من بني البشر من هذه العلة والتي بدورها تؤدي إلى مرض البواسير، كما تعمل الألياف على منع حدوث السرطان في الجهاز الهضمي مع تنظيف هذا الجهاز اتباعا لسنة رسول الله حيث قال (عليكم بالسنا والسنوت فإن فيهما شفاء من كل داء إلا السام) وفي حديث آخر (لو كان شيء يشفي من الموت لكان السنا) والمقصود في ذلك استعماله لو مرة في الشهر وليس يوميا حيث قيل ما زاد عن حده انقلب إلى ضده.

رابعا: عناصر أخرى مثل الكربوهيدرات والبروتينات

خامسا: الميلاتونين: وهذا الهرمون يُفرز من الغدة الصنوبرية في الجسم حيث يعتبر من المفرحات للانسان، يعمل على ضبط الساعة البيولوجية في جسم الانسان فمع تقدم العمر يقل إفراز الميلاتونين من الغدة الصنوبرية فعند تناول التلبينة ترتفع نسبته في الجسم فيجلب الهدوء والسكينة والراحة للنفس. بعد كل هذا الشرح المختصر لعمل التلبينة نجد انها تقوم بعمل تفاعلات كيماوية في جسم الانسان وعمليات ايض ينتج عنها:

1- بشكل عام تنشيط جميع أجهزة وخلايا الجسم المريض الذي يدب فيه النشاط والحيوية وينهض ليزيل العوامل الممرضة ذاتيا وهذا ما يسمى العلاج الذاتي.

2- تزويد الجسم بمؤثر خارجي يجلب الهدوء للنفس الحزينة وهو الميلاتونين الذي يساعد على انتقال الومضة العصبية خلال الجهاز العصبي المركزي بكفاءة عالية حيث تؤدي إلى مزيد من انتاج الموصلات العصبية وأهمها في جسم الانسان(الأستيل كولين Acetyl Choline) الذي يعمل على فرض حالة من الهدوء والسكينة للنفس الحزينة.

3- اهم ما يُفهم من ذلك أن كل ما ورد في الكتاب والسنة من أوامر أو نواه، أو نصائح، إنما هي لمصلحة البشرية تكمن خلفها أسرار من العلم تحتاج إلى ما شاء الله من الوقت للبحث والتحري والتمحيص لنستخرج منها الكنوز وكل ما بأيدينا هو عبارة عن قشور بسيطة للمتمعن فيها فسبحان الله القائل (إنا كل شيء خلقناه بقدر).

----

اشرب الماي وانت واقف


عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم زجر عن الشرب
قائماً رواه مسلم .
و عن أنس وقتادة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم " أنه نهى أن يشرب
الرجل قائماً " ، قال قتادة : فقلنا فالأكل ؟ فقال : ذاك أشر و أخبث "رواه مسلم و الترمذي

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال :
لا يشربن أحدكم قائماً فمن نسي فليستقي " رواه مسلم .

و عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال :"
نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم عن الشرب قائماً و عن الأكل قائماً و عن المجثمة
و الجلالة و الشرب من فيّ السقاء ".


الإعجاز الطبي :

يقول الدكتور عبد الرزاق الكيلاني ,, أن الشرب و تناول الطعام جالساً أصح و أسلم
وأهنأ و أمرأ حيث يجري ما يتناول الآكل والشارب على جدران المعدة بتؤدة و لطف
أما الشرب واقفاً فيؤدي إلى تساقط السائل بعنف إلى قعر المعدة و يصدمها صدماً ،
و إن تكرار هذه العملية يؤدي مع طول الزمن إلى استرخاء المعدة و هبوطها و ما يلي
ذلك من عسر هضم .
و إنما شرب النبي واقفاً لسبب اضطراري منعه من الجلوس مثل الزحام المعهود في
المشاعر المقدسة ، و ليس على سبيل العادة و الدوام .

كما أن الأكل ماشياً ليس من الصحة في شيء و ما عرف عند العرب و المسلمين .


و يرى الدكتور إبراهيم الراوي ,,,,
أن الإنسان في حالة الوقوف يكون متوتراً و يكون جهاز التوازن في مراكزه العصبية
في حالة فعالة شديدة حتى يتمكن من السيطرة على جميع عضلات الجسم لتقوم بعملية
التوازن و الوقوف منتصباً. و هي عملية دقيقة يشترك فيها الجهاز العصبي العضلي في
آن واحد مما يجعل الإنسان غير قادر للحصول على الطمأنينة العضوية التي تعتبر من أهم
الشروط الموجودة عند الطعام و الشراب ، هذه الطمأنينة يحصل عليها الإنسان في حالة
الجلوس حيث تكون الجملة العصبية و العضلية في حالة من الهدوء و الاسترخاء و حيث
تنشط الأحاسيس و تزداد قابلية الجهاز الهضمي لتقبل الطعام و الشراب و تمثله بشكل
صحيح .

و يؤكد د. الراوي أن الطعام و الشراب قد يؤدي تناوله في حالة الوقوف ( القيام)
إلى إحداث انعكاسات عصبية شديدة تقوم بها نهايات العصب المبهم المنتشرة في
بطانة المعدة ، و إن هذه الإنعكاسات إذا حصلت بشكل شديد و مفاجىء فقد تؤدي
إلى انطلاق شرارة النهي العصبي الخطيرة Vagal Inhibation لتوجيه ضربتها القاضية
للقلب ، فيتوقف محدثاً الإغماء أو الموت المفاجىء .

كما أن الإستمرار على عادة الأكل و الشرب واقفاً تعتبر خطيرة على سلامة جدران
المعدة و إمكانية حدوث تقرحات فيها حيث يلاحظ الأطباء الشعاعيون أن قرحات المعدة
تكثر في المناطق التي تكون عرضة لصدمات اللقم الطعامية و جرعات الأشربة بنسبة
تبلغ 95% من حالات الإصابة بالقرحة .

كما أن حالة عملية التوازن أثناء الوقوف ترافقها تشنجات عضلية في المريء تعيق
مرور الطعام بسهولة إلى المعدة و محدثة في بعض الأحيان آلاماً شديدة تضطرب
معها وظيفة الجهاز الهضمي و تفقد صاحبها البهجة عند تناوله الطعام و شرابه ..
أمنياتي للجميع بداوم الصحه والعافيه


(((مــــنـــــقـــــــول)))

تـــــــحـــــــيـــــــاتـــي
ph 3bood



نمر الروحاء غير متواجد حالياً  
قديم 11-05-2007, 07:25 AM   #2
مشرف سابق
 

قناص القلوب is on a distinguished road
افتراضي

نمر الروحاء
موضوعك جميل ............................ومفيد................. تقبل مروري.......................ننتظر مزيدك



قناص القلوب غير متواجد حالياً  
قديم 11-05-2007, 03:32 PM   #3
مشرف سابق
 

Hâkâ®ôk yâ GâlBê is on a distinguished road
افتراضي

::نمــر الروحاء::

اللهـ يعطيكـ الصحهـ والعافيهـ علىـ نقلكـ الجميل..تسلم اخوي..تقبل مروري

&*شمراني والوفاء عنواني*&



Hâkâ®ôk yâ GâlBê غير متواجد حالياً  
قديم 11-05-2007, 08:56 PM   #4
 

طموحي خيالي>>> is on a distinguished road
افتراضي

أخوي نمر الروحاء موضوع مميز تشكر علية من أعماق القلب
لاتحرمنا من جديدك


أخوك المحب: ع.ح طموحي خيالي



طموحي خيالي>>> غير متواجد حالياً  
قديم 11-07-2007, 12:21 AM   #5
عضو مؤسس
 

بلقاسم الشمراني is on a distinguished road
افتراضي

يعطيك العافية على الموضوع الجميل يانمر الروحاء

ونتطلع الى جديدك

تحياتي لك

شمراني مليء بالأماني



بلقاسم الشمراني غير متواجد حالياً  
قديم 11-07-2007, 07:22 AM   #6
 
الصورة الرمزية نمر الروحاء
 

نمر الروحاء is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قناص القلوب مشاهدة المشاركة
نمر الروحاء
موضوعك جميل ............................ومفيد................. تقبل مروري.......................ننتظر مزيدك
مشكوووراخوي قناااص القلوب على مرورك


تحياااتي
ph 3bood



نمر الروحاء غير متواجد حالياً  
قديم 11-07-2007, 07:25 AM   #7
 
الصورة الرمزية نمر الروحاء
 

نمر الروحاء is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة &*شمراني والوفاء عنواني*& مشاهدة المشاركة
::نمــر الروحاء::

اللهـ يعطيكـ الصحهـ والعافيهـ علىـ نقلكـ الجميل..تسلم اخوي..تقبل مروري

&*شمراني والوفاء عنواني*&


الله يعااافيك حبيبي

وتسلم يالغالي على مرورك

تحياااتي
ph 3bood



نمر الروحاء غير متواجد حالياً  
قديم 11-07-2007, 07:27 AM   #8
 
الصورة الرمزية نمر الروحاء
 

نمر الروحاء is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طموحي خيالي>>> مشاهدة المشاركة
أخوي نمر الروحاء موضوع مميز تشكر علية من أعماق القلب
لاتحرمنا من جديدك


أخوك المحب: ع.ح طموحي خيالي
تسلم يالغالي ولا هنت


تشكر على مرورك

تحياااتي
ph 3bood



نمر الروحاء غير متواجد حالياً  
قديم 11-07-2007, 07:28 AM   #9
 
الصورة الرمزية نمر الروحاء
 

نمر الروحاء is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة waheed مشاهدة المشاركة
يعطيك العافية على الموضوع الجميل يانمر الروحاء

ونتطلع الى جديدك

تحياتي لك

شمراني مليء بالأماني
الله يعافيك عزيزي


شكراا لك على مرورك
تحياااتي
ph 3bood



نمر الروحاء غير متواجد حالياً  
قديم 11-09-2007, 10:39 PM   #10
مراقب سابق
 
الصورة الرمزية صبي الروحاء
 

صبي الروحاء is on a distinguished road
افتراضي

مشكوووووووووووور اخوي نمر
معلومات مفيدة



صبي الروحاء غير متواجد حالياً  

موضوع مغلق

مواقع النشر



أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
اول شطر مشتاق والثاني مشتاق... وآخر شطر ذوبني ياخي حنانك الوفاء المنقولات الأدبية 4 07-10-2012 12:58 AM
صحة عينيك في غذائك!! همس الغلا الطب والحياة 11 12-09-2009 10:32 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شمران الرسمية