منتديات قبائل شمران الرسمية


المنتدي الاسلامي خــاص لاهل السنة والجماعة فقط .!

موضوع مغلق

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 11-11-2007, 09:05 AM   #1
مشرف سابق
 

بوسعد الشمراني is on a distinguished road
افتراضي الغايه العظمى (1)

الغاية العظمى (1)

-------------------------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

الغاية العظمى (1)

التوحيد: مفهومه - أنواعه - نواقضه.

خلق الله تعالى الخلق لعبادته وحده قال تعالى:" وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ "{الذاريات:56} وأرسل جميع الرسل ليدلُّوا الناس على عبادة الله وحده وعدم الإشراك به قال تعالى:" وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ " {النحل:36}وقال تعالى:" وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ"{الأنبياء:25}وقال تعالى:" إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ "{الأنبياء:92}قال ابن كثير :"قال ابن عباس ومجاهد وسعيد بن جبير وقتادة وعبد الرحمن بن زيد بن أسلم في قوله(إن هذه أمتكم أمة واحدة) يقول: دينكم دينٌ واحد,وقال الحسن البصري:في هذه الآية يبين لهم ما يتقون وما يأتون ثم قال: (إن هذه أمتكم أمة واحدة) أي:سُنَّتكم سُنة واحدة فقوله(إنَّ هذه) إنَّ واسمها,و(أمتكم) خبر إنَّ, أي هذه شريعتكم التي بينتُ لكم ووضحتُ لكم ,وقوله(أمَّة واحدة) نصبٌ على الحال,ولهذا قال(وأنا ربكم فاعبدون)"
* المقصود بتوحيد الله:
هو الاعتقاد الجازم بتفرده-عزَّ وجلَّ- بالربوبية والألوهية وصفات الكمال وأسماء الجلال,فلا يكون العبد مؤمنًا بالله وموحداً إيّاه حتى يعتقد أنَّ الله ربَّ كلِّ شيءٍ ولا ربَّ غيره وإله كلِّ شيءٍ ولا إله غيره,وأنّه الكامل في أسمائه وصفاته ولا كامل غيره.
*أنواع التوحيد:من التعريف السابق للتوحيد نجد أنه يتضمن توحيد الربوبية وتوحيد الألوهية وتوحيد الأسماء والصفات,ولنتناول ذلك بشيءٍ من التفصيل:
أولاَ: توحيد الربوبية:
وهو الاعتقاد الجازم بأن الله تعالى ربُّ كلِّ شيءٍ ومليكه فهو خالق كل شئ ورازقه والمدبر والفاعل المطلق في الكون قال تعالى:" أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ "{الأعراف:54} والآيات على ذلك كثيرة لا تكاد تخلو منها سورة من القرآن الكريم.
وتوحيد الربوبية ليس كافيًا للدخول في الإسلام فقد أقر يه مشركو مكة على عهد رسول الله-صلى الله عليه وسلم- كما بيَّن ذلك عنهم القرآن الكريم قال تعالى:" وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ"{العنكبوت:61} وقال تعالى:" قُلْ لِمَنِ الْأَرْضُ وَمَنْ فِيهَا إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ * سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ * قُلْ مَنْ رَبُّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ وَرَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ * سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ * قُلْ مَنْ بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ * سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ فَأَنَّى تُسْحَرُونَ " {المؤمنون:84-89} وقال تعالى:" قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّنْ يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَنْ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ فَقُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ"{يونس:31} ومع إقرارهم هذا لم يدخلهم ذلك في الإسلام بل قاتلهم النبي-صلى الله عليه وسلم- واستحل دماءهم وأموالهم. وغالب الكفار في كل مكانٍ وزمانٍ لا ينكرون الخالق وربوبيته وإنما كفرهم لعبادتهم غير الله وإشراك غيره معه في العبادة كما في قوله تعالى:" وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلَّا وَهُمْ مُشْرِكُونَ "{يوسف:106}.قال شيخ الإسلام ابن تيمية:وليس المراد بالتوحيد مجرد توحيد الربوبية, وهو اعتقاد أن الله وحده خلق العالم كما يظنه مَن يظنُّه من أهل الكلام والتصوف ويظن هؤلاء أنهم إذا أثبتوا ذلك بالدليل فقد أثبتوا غاية التوحيد فإن الرجل لو أقر بما يستحقه الربُّ تعالى من الصفات ونزهه عن كل ما يُنزَّه عنه وأقر بأنه وحده خالق كل شئ لم يكن موحدًا حتى يشهد أن لا إله إلا الله وحده فيُقِر بأن الله وحده هو الإله المستحق للعبادة , ويلتزم بعبادة الله وحده لا شريك له, و"الإله" هو المألوه المعبود الذي يستحق العبادة وليس هو الإله بمعنى القادر على الاختراع."
قال ابن القيم:فمن كان توحيد الربوبية غاية توحيده:انسلخ من دين الله ومن جميع رسله وكتبه إذ لم يتميز عنده ما أمر الله به مما نهى عنه ولم يفرق بين أولياء الله وأعدائه ولا بين محبوبه ومبغوضه ولا بين المعروف والمنكر وسوَّى بين المتقين والفجار والطاعة والمعصية "ونكمل في المرة القادمة إن شاء الله






بوسعد الشمراني غير متواجد حالياً  
قديم 11-11-2007, 09:37 AM   #2
عضو شرف قدير
 
الصورة الرمزية علي بن محمد
 

علي بن محمد is on a distinguished road
افتراضي

بو سعد

اشكرك على طرحك لنا درسين هذا الصباح

لك مني الاحترام والتقدير

ونحن في انتظار دورسك القادمه



علي بن محمد غير متواجد حالياً  
قديم 11-12-2007, 04:41 PM   #3
مشرف سابق
 

Hâkâ®ôk yâ GâlBê is on a distinguished road
افتراضي

مشكور اخوي بو سعد وجزاك الله الف خير



Hâkâ®ôk yâ GâlBê غير متواجد حالياً  
قديم 01-29-2008, 07:01 AM   #4
عضو مؤسس
 

بلقاسم الشمراني is on a distinguished road
افتراضي

الله يعطيك العافية وجزاك الله خير



بلقاسم الشمراني غير متواجد حالياً  

موضوع مغلق

مواقع النشر



أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
بين العاده والتغير memo المنتدى العام 3 12-20-2008 11:38 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شمران الرسمية