منتديات قبائل شمران الرسمية


المنتدى العام مخصص للمشاركات العامة والمتنوعة)(تطوير الذات)(سوق الأسهم)

إضافة رد

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 12-04-2012, 08:21 PM   #1
 
الصورة الرمزية معقل العصاه
 

معقل العصاه is on a distinguished road
افتراضي التعامل مع الحيوان والرفق به

العقلاء هم الذين يحسنون التعامل مع الحيوان، ويرفقون به وفق الشريعة الإسلامية السمحة، فقد خلق سبحانه وتعالى الإنسان وكرمه وسخر له الحيوانات لمنافع شتى.
الإسلام هو أول من دعا إلى الرفق بالحيوان وحرم إيذاءه، ورفع الظلم عنه.
قال الشيخ المطيعي: "وأما السبق بنطاح الكباش ونقار الديكة، فهو أسفه أنواع السبق، وهو باطل، لا يختلف أحد من أهل العلم في عدم جوازه".
فالرأفة بالحيوان خلق جبل عليه نبينا عليه الصلاة والسلام، وحث عليه أمته، وقد وردت الوصية بالدواب في أحاديث كثيرة، منها:
عن أبي ذر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم: "لو غفر لكم ما تأتون إلى البهائم لغفر لكم كثيرا".
ومن الأدب مع الحيوان معرفة حقوقه:-
السؤال: هل للحيوان حقوق؟
الجواب: نعم كما في الحديث عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله علية وسلم قال: "ما من إنسان قتل عصفورا فما فوقها بغير حقها، إلا سأله الله عز وجل عنها"، قيل: يا رسول الله! وما حقها؟ قال: "يذبحها فيأكلها، ولا يقطع رأسها يرمي بها".

من حقوق الحيوان
1- النهي عن جعل البهيمة الحية هدفا يرمى إليه:
البهيمة سميت بهيمة لأنها لا تنطق ولا تتكلم، وهي مأخوذة من الإبهام، وهو الخفاء وعدم الوضوح.
2- تحريم تعذيبه أو إيذائه أو حبسه بلا طعام أو شراب للإضرار به.
الخصاء: هو نزع الخصية وسلها
هل يمكن أن تحيا البهيمة مع الخصاء؟
أجاب الشيخ ابن عثيمين رحمة الله:
" نعم يمكن، وهذا كثير بشرط أن يكون المباشر لذلك من أهل الخبرة،وحينئذ لا تموت بإذن الله، لأنه قد يباشر الخصاء من ليس من أهل الخبرة فتهلك البهيمة، وسبحان الله، هذا الأمر موجود من قبل أن تظهر وسائل الراحة الحديثة كالنبح وشبه، لكن عرف بالتجارب، أما الآن فالأمر أسها يمكن أن تخصى البهيمة بدون أن تشعر بألم إطلاقا".
- قرر الحنفية أنه لا بأس بخصاء البهائم؛ لأن فيه منفعة للبهيمة، والناس.
- وعند المالكية يجوز خصاء المأكول من غير كراهة؛ لما فيه من صلاح اللحم.
- والشافعية فرقوا بين المأكول وغيره فقالوا يجوز خصاء ما يؤكل لحمه في الصغر ويحرم في غيره أو شرطوا أن لا يحصل في الخصاء هلاك.
- أما الحنابلة فباح عندهم خصي الغنم لما فيه من إصلاح لحمها.
3- النهي عن ضربة: أو وسمة على وجهة فقد كفل الإسلام للحيوانات الراحة نفسيا وجسديا.
عن جابر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم مر عليه بحمار قد وسم في وجهه، فقال: "أما بلغكم أني لعنت من وسم البهيمة في وجهها، أو ضربها في وجهها؟".
فوسم الحيوان أو ضربة في وجهه محرم بالاتفاق.
أما وسم الحيوان بالكي فمشروع لتمييزه عن غيرة من الحيوانات بما لا يضر.
فالصحيح في مكان الوسم أن يكون في موضع صلب ظاهر يقل فيه الشعر، ففي الغنم الأذان، وفي الإبل والبقر والحمير والخيل والبغال والفيلة الأفخاذ.
4- إطعامه وبالأخص إذا بلغت به الحاجة إلى أن قارب للهلاك:

من روائع أدب العلماء
ومن ملح ما يذكر في ترجمة العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين – رحمه الله تعالى – ما حدثني به الشيخ الدكتور الأدب عبد العزيز بن محمد السدحان – أثابه الله تعالى – أن الشيخ ابن العثيمين له بابان في بيته، وكان من عادته إذا زاد من طعامه في الغداء أو العشاء يفتح بابا معهودا له يطعم فيه القطط من لحم ونحوه، والقطط بطبعها تأنس لمطعمها، وتظل تنتظر على بابه، وتجتمع في الوقت المعهود لتأكل من يده، فإذا لم يزد له طعام ذلك اليوم، خرج من باب الآخر؛ مراعاه لشعورها في عدم إطعامها.
5- إعطاء الدواب حظها من الرعي إذا ركبت في طريق خصب:
قال الإمام النووي: (الخصب) هو كثرة العشب والمرعى.
6- وجوب الإحسان إليه عند الذبح أو القتل، وذلك بإحداد الشفار وراحة الذبيحة، وأن تواري عن البهائم:
ومن أدب الذبح أن لا يذبح أخرى أمامها، ولا يحد السكين قبل أن يضجعها لحديث ابن عباس أن رجلا أضجع شاة يريد أن يذبحها وهو يحد شفرته، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "أتريد أن تميتها موتات؟ هلا حددت شفرتك قبل أن تضجعها؟".
7- النهي عن سب الحيوان، أو لعنه:
عن زيد بن خالد الجهني قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تسبوا الديك؛ فإنه يدعو إلى الصلاة".

من لطائف العلماء
ومن لطائف أهل العلم في النهي عن التحقير للحيوان ما جاء عن الشيخ تاج الدين السبكي رحمه الله قوله:
كنت يوما في دهليز دارنا في جماعة، فمر بنا كلب يقطر ماء يكاد يمس ثيابنا، فنهرته وقلت: يا كلب يا ابن الكلب.
وإذا بالشيخ الإمام – يعني والده الشيخ تقي الدين السبكي – يسمعنا من داخل، فلما خرج قال: لم شتمته؟ فقلت: ما قلت إلا حقا، أليس هو بكلب ابن كلب؟
فقال: هو كذلك، إلا أنك أخرجت الكلام مخرج الشتم والإهانة، ولا ينبغي ذلك.
فقلت: هذه فائدةلا ينادي مخلوق بصفته، إلا إذا لم يخرج مخرج الإهانة.
8- رحمة البهائم:
9- عدم اتخاذها منابر وكراسي لغير حاجة شفقة عليه:
عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "إياي أن تتخذوا دوابكم منابر، فإن الله عز وجل سخرها لكم لتبلغكم إلى بلد لم تكونوا بالغية إلا بشق الأنفس وجعل لكم الأرض، فعليها فاقضوا حاجتكم".
10- عدم استخدامه في غير ما سخر له:
11- عدم التفريق بين صغار الحيوان وأمهاتهم إذا كان الصغير لا يستغني عن أمه في طعامه وشرابه:
12- عدم تحميله ما لا يطيق:
13- عدم قتله إلا لدفع أو لضرورة:
إذا أضر الحيوان بالمسلم واعتدى عليه، جاز قتله.
وأما الدواب التي ينهي عن قتلها فهي النملة والنحلة والهدهد والصرد والضفدع.
الصرد: طائر ضخم الرأس والمنقار، له ريش عظيم نصفه أبيض ونصفه أسود.
ومن التوجيه النبوي للرفق بالحيوان عن سهل بن الحنظلية الأنصاري رضي الله عنه قال: مر رسول الله صلى الله عليه وسلم ببعير قد لحق ظهره ببطنه فقال: "اتقوا الله في هذه البهائم المعجمة، فاركبوها صالحة، وكلوها صالحة".
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "قرصت نملة نبيا من الأنبياء؛ فأمر بقرية النمل فأخرقت، فأوحى الله تعالى إليه: أن قرصتك نملة أحرقت أمة من الأمم تسبح الله!؟".
ومن روائع حسن خلق النبي صلى الله عليه وسلم مع البهائم دفاعه عنهم، ورفع الظلم عنهم كما في الصور التالية:
1- في غزوة الحديبية حرنت ناقة النبي صلى الله عليه وسلم وأبت أن تمشي، وكان اسمها القصواء، فقال الناس: حل حل (أي يزجرونها لتنبعث وتقوم)، فألحت ( أي لزمت مكانها ولم تنبعث) فقالوا: خلأت القصواء (أي حرنت وبركت من غير علة) فقال صلى الله عليه وسلم: "ما خلأت القصواء وما ذاك لها بخلق، ولكن حبسها حابس الفيل" (وحابس الفيل هو الله – سبحانه وتعالى- حبسه عن دخول مكة، وقصة الفيل مشهورة)، ثم قال: "والذي نفسه بيده، لا يسألونني خطة يعظمون فيها حرمات الله إلا أعطيتهم إياها".

الأدب مع البيئة
البيئة نعمة من نعم الله إذ هي مكان يتسع الجميع، وقد سخرها الله لنا ونحن فيها شركاء، ولها علينا حقوق، ولا نستطيع إلا أدائها.
قال تعالى: "ولا تفسدوا في الأرض بعد إصلاحها".
كما وردت كثير من الأحاديث تحث على خدمة البيئة منها قول الرسول صلى الله عليه وسلم: "ما من مسلم يغرس غرسا، أو يزرع زرعا، فيأكل منه طير أو إنسان أو بهيمة، إلا كانت له به صدقة".
* الأدب مع الثروة النباتية:
أ- التشجير:
دعا الإسلام إلى التحضير والتشجير، ففي صحيح مسلم عن جابر أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل على أم مبشر الأنصارية في نخل لها فقال النبي صلى الله عليه وسلم: " من غرس هذا النخل أمسلم أم كافر"؟ فقالت: بل مسلم. فقال: "لا يغرس مسلم غرسا ولا يزرع زرعا فيأكل منه إنسان ولا دابة ولا شيء إلا كانت له صدقة".
ب- وقد حمى الإسلام الغطاء النباتي والأشجار خاصة من أيدي السفهاء العابثين بالبيئة بالنهي عن قطع الأشجار المثمرة لغير غرض صحيح، إذا يعتبر من الفساد في الأرض وقد نهى الله عز وجل عن ذلك.
غير أن الإسلام أباح قطع الأشجار المعترضة في سبيل الناس ومصداق.
2- الأدب مع المظهر العام، ثم الهواء والماء:
1- والدليل هو ما رواه مسلم عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "اتقوا اللعانين". قالوا: وما اللعانان يا رسول الله؟ قال: "الذي يتخلى في طريق الناس أو في ظلهم.
وعن معاذ بن جبل صلى الله عليه وسلم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: :اتقوا الملاعن الثلاثة: البراز في الموارد، وقارعة الطريق، والظل".
2- أما بالنسبة لتلويث الهواء فقد جعل الله سبحانه وتعالى الهواء الطلق غير مملوك لأحد، فلا يجوز لصاحب مصنع قريب من الناس أو أي مصدر يضر بالهواء عن محروقات أو انبعاث غازات، أو زرائب حيوانات والتي تنبعث منها روائح كريهة، كل ذلك غير جائز والدليل الحديث الشريف: "لا ضرر ولا ضرار".
3- وأما التعامل مع المواد المائية فيجب أن نكون خاضعين لأحكام الشرع فيها، وفي ذلك كل خير، وأكثر ما نعاني منه الإسراف في الماء وهو حق لنا ولغيرنا، فأي زيادة في حقنا نقص في حق غيرنا وقد نهانا الله سبحانه عن الإسراف بقوله تعالى: "ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين". فمن محاسن الإسلام الاعتدال في استعمال الماء، وفي كل الأحوال، سواء للاستعمال للنظافة، أو للطهارة أو الزراعة المنزلية.




معقل العصاه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2012, 09:06 PM   #2
اداري سابق
 

محمد مزهر is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

مشكور على النقل



محمد مزهر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2012, 11:13 AM   #3
 
الصورة الرمزية معقل العصاه
 

معقل العصاه is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد مزهر مشاهدة المشاركة
مشكور على النقل
محمد مزهر
لك كل الود والاحترام على مرورك الرائع



معقل العصاه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-06-2012, 08:55 AM   #4
اداري عام سابق
 
الصورة الرمزية أميرة الورد
 

أميرة الورد is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

يعطيك آلعآفية ع هذآ آلطرح

لك خآلص آلشكر وآلتقدير


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أمـــيرة الـــورد



أميرة الورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2012, 09:40 PM   #5
 
الصورة الرمزية معقل العصاه
 

معقل العصاه is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أميرة الورد مشاهدة المشاركة
يعطيك آلعآفية ع هذآ آلطرح

لك خآلص آلشكر وآلتقدير


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أمـــيرة الـــورد
أميرة الورد
لكي كل الود والاحترام على مرورك الرائع



معقل العصاه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2012, 11:42 PM   #6
 
الصورة الرمزية الناقد الجنوبي
 

الناقد الجنوبي is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به


بارك الله فيك استاذي معقل
موضوع ...جميل ومفيد
تقبل مروري المتواضع



الناقد الجنوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-08-2012, 01:02 AM   #7
 
الصورة الرمزية احمد صالح ال موسى
 

احمد صالح ال موسى is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

طرح رائع

بارك الله فيك



احمد صالح ال موسى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-18-2012, 02:34 PM   #8
 
الصورة الرمزية معقل العصاه
 

معقل العصاه is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الناقد الجنوبي مشاهدة المشاركة

بارك الله فيك استاذي معقل
موضوع ...جميل ومفيد
تقبل مروري المتواضع
الناقد الجنوبي
لك كل الود والاحترام على مرورك الرائع



معقل العصاه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-18-2012, 02:35 PM   #9
 
الصورة الرمزية معقل العصاه
 

معقل العصاه is on a distinguished road
افتراضي رد: التعامل مع الحيوان والرفق به

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد صالح ال موسى مشاهدة المشاركة
طرح رائع

بارك الله فيك
احمد صالح ال موسى
لك كل الود والاحترام على مرورك الرائع



معقل العصاه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر



أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
بيان من الديوان الملكي حـــامـــد أخـبار قبائل شمران 9 03-18-2011 01:55 AM
ما اسم هاذا الحيوان اتحدااك....!!!! وليد الصور والمناظر الطبيعية ومقاطع الفيديو 14 02-14-2010 09:27 PM
الديوان الصوتي الاول ... عبدالعزيز المعاوي القصائد الصـوتية والمرئية 4 01-08-2010 03:14 PM
بيان من الديوان الملكي عبدالله علي بركي المنتدى العام 8 03-15-2009 09:10 PM
هذا النوع من ذاك الحيوان لمـ يبقـ منه سوى 7 عبدالله الساهري الصور والمناظر الطبيعية ومقاطع الفيديو 10 07-14-2008 03:35 AM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شمران الرسمية