منتديات قبائل شمران الرسمية


الخواطر والقصص والروايات يهتم بالخواطر والقصص والنثر التي من نزف الأعضاء

إضافة رد

 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 02-26-2008, 07:51 PM   #1
 
الصورة الرمزية شجاع شمران
 

شجاع شمران is on a distinguished road
قصة محزنه..............................

((إلى خالدالغالي..باقةحزن ووفاء))
قصتي تتكلم عن موضوع الصداقه تقدرون تقولون أنهاتحمل مشاعرأكثرمنهاأحداث
إحناكمجتمع الرجال حدودالصداقه غالباتكون للوناسه أوالمصلحه لكن اللي صارللي شي ثاني وهاذي قصتي..
في عام١٤٠٨كناتونامنتقلين لمدينةالرياض والدراسه بدت من أسبوعين كنت في السنه _رابعه أبتدائي دخلت فصلي الجديدوسواالأستاذتعارف بسيط بيني وبين الطلاب،لماجا وقت الراحه طلع الجميع ألاأنا،دخل ولدأسمراني شعره حوسه وأسنانه الأربع الأماميه اللي متكسرواللي طايح،مشقعديحوس بشنطته ساعه وكل دقيقه يطلع خرابيط وكل شوي يرفع عينه عندي وأخيراطلع منهانبيطه،وقبل لايطلع التفت علي وكان من النوع ألي بينطحك وهويطالع،منزل راسه شوي ومعبس طول الوقت بس كانت بريئه أكثرمن أن تكون مرعبه!!وقال بلدغه طفوليه سببهاواضح وهوأسنانه اللي حاكان يجرني من يدي وأنا أسحبهابخوف..لالاأناكذامرتاح قلت لك مابي أطلع..لكن الولدأصرلين طلعني معه بلغصب،وزي ماقال عرفني على نص المدرسه لكن تبون الصدق حسيت إني تعلقت فيه هو!يمكن عشان شخصيته عكسي تماما
(أجتماعي،خفيف دم والكل يحبه ويحاول يتقرب منه)صحيح أنه كان شيطاني ومشاغب لكنه ماكان يتعدى على أحد!
حسيت إني مبهوربشخصيته ورغم أنه ذكي جداألاأنه بالدراسه ماكان بالحيل بس كان يعرف يمشي عمره من يومه صغير
وعلى كثرالأولاد اللي يعرفهم إلاأنه بعدتعلق فيني فوق ماتتصورون صرنامانتفارق أبد ولايشوفون واحدفينابدون الثاني..
ومرت السنوات وصداقتي تزداد قوتهامع خالد،،
مرت عليناسنين الطفوله والمراهقه وحناسوى ودخلناالجامعه وتخرجناوحناماعمرناتفارقنا،
حتى في السفرماأذكرأن واحدسافربدون الثاني إلاإذاكانت مع الأهل،أغلب الناس اللي يعرفونايحاولون ياخذوناقدوه ويضربون المثل بصداقتنا.ممكن تتسألون وش سرهالصداقه العميقه؟
شي واحدكنانطبقه هوأن كل واحدمتقبل الثاني بكل مافيه من عيوب
خالدكان فيلسوف بالفطره وبسبب علاقاته الكثيره،وكنت أتعلم منه كثير،لماأسأله كيف يقدريجمع كل هالناس حوله
كان يقول كلمات بسيطه بس أثرت فيني كان يقول:
أسمع يابندرالناس لهامشاكلها وكل واحدمنشغل بنفسه ولا أحديهمه مشاكلك إذاتبي الناس يحبونك أنسى نفسك وفكرفيهم وكيف تقدرتساعدهم في حياتهم قد ماتقدر،.
قصتي الأساسيه ألي ابي أوصلهاموكيفيةصداقتنا لأني مهماشرحت مقدرأوصلكم مدى عمقهالكن الحدث اللي قلب حياتي ولاأظن ترجع
في يوم الأربعاء جاني خالدللأستراحه اللي نتجمع فيهامع الشباب ولفرحه مبينه في عيونه وسحبني من بينهم..تعال بندرأبيك بكلمةراس!لماصرنابرى،قال:عندي لك مفاجأه!وأبتسم،أناذاك الوقت اللي يشوف وجهي يقول خبل أناظرفيه وفاتح فمي،،
كمل كلامه..أبشرك الوالده خطبتلي!!!في هاذي اللحظه حسيت كأن أحدعطاني كف على وجهي.......
أيييييييييييش؟؟؟؟!!!طالعني بنفس طريقته يومه صغيروللي ماتغيرت ابد..
وراك تقولهاكذاكنك مومبسوط..وبإرتباك رديت..لامبسوط بس أنت فاجأتني وصدمتني صراحه!ماعمرك جبت طاري للزواج!!!... ضحك وهويغمز..عارف بس الوالده أقترحت علي الموضوع وقلت لهامافي مانع،توقعت أن السالفه كلام أوعالأقل بتاخذوقت بس ماشاءالله عليهايومين إلاهي جايتني تالله به السرعه؟،موأقولك شكل السالفه مطبوخه من قبل.على العموم الله يوفقك أنشالله،..عقبالك ياالرمت_(خالدلماكان صغيركان يحاول يناديني بكلمةالروميت الأنجيلزيه لكنه كان يقولهابهالطريقه ومشت معناكذاصارت زي اللقب بينا)...أغتصبت الأبتسامه..لاوين توالناس علي اللحظه لحظه بندوره ألحين أقولك خطبت وزحمه ولاتعزمني على شي بهالمناسبه؟؟على الأقل ودني لكوفي شوب ياخي!!ضحكت...لاياعمي ألحين قهوه وبعدشوي إلاحنافي واحدمن هالمطاعم حقتك اللي فواتيرهاتكسرالظهرتراي أعرفك زين خلاص عشرةعمر...رد...والله إنك قعيطي مستخسرفيني؟؟..والمهم رجعناعندالشباب.
من بداالموضوع الخطبه حسيت أنه خلاص ماراح يرجع شي زي أول،تضايقت مره بس ماأدري وش اللي فكرت فيه يعني مستحيل نقعدكذابدون زواج للأبدكان واقع لازم أرضى فيه.
لمارجعناداخل كان مستانس يلعب،ويضحك،وينكت صحيح هاذي عادته لكن اليوم كان بزياده أماأناكنت عكسه تماماحسيت أني بأفقدهالأنسان...الشخص الوحيداللي أعتبرته صديقي.
"الجزءالثاني"
يوم الأثنين العصرجاني للبيت!!خفت يكون صايرشي..خيرخالد عسىماشر..وبتوترواضح في صوته..أبدوالله أحس أني متوترشوي..أبتسمت له..يابن الحلال شده وتزول زي غيرها..أبتسم وقال..وش رايك تجي معي!!..قعدت أطالعه أبي أتأكدأنه جاد..أنت صاحي!!وين أجي معك؟؟..طيب تعال وخلكأفاااليش ياخالدتبدي حياتك بكذبه تافهه؟؟ومن قال لك أنهاكذبه؟أصلاأنانويت أني أوقف زقاير..أنالماقالي كذاضحكت!!تذكرت السنين اللي كنت أحاول فيه أنه يوقف وكيف أنه حاول كم يوم ولاقدروفالأخيرلماأشوفه يعاني نستسلم،لكن من عيونه واضح أنه كان مصرومصمم هالمره على هبندرأكيدبيجون يوم ويسألونك انت بالذات من بدالشباب عشان كذاحبيت أعطيك خبر..موشرط ياخالدبالعكس كثيرناس مايفضلون يسألون الأصدقاءالمقربين وطبعاواضح السبب،لكن لوجاني أحدوسألني عنك ماراح أكذب عليه بقوله هالكلمتين يالرمت:خالدصديقي من سنين والف النعم فيه بس أنلماأنتهيت من كلامي ربت على كتفي وقال:ريحت بالي ماخاب ظني فيك يالرمت أناأشهدأني عرفت من أخاوي،توادعناوركب سيارته،دخلت البيت وأناأحس بضيقه شديده صحيح داخلناال٢٦سنه ذاك الوقت يعني طبيعي اللي قاعديصيرلكن ماأدري وش اللي كان صايرمعي..
كان يكلمني كل يوم عن المستجدات اللي صارت ويسألني أذاكان أحدجاني من أهل البنت وأناأقول له للحين ماشفت أحدوحتي لمانتقابل طول الوقت يتكلم فهالموضوع،بيني وبينكم بديت أطفش صاركل كلامه عن زواجه لكن اللي معجبني في هالسالفه كلهاأصراره على ترك التدخين صحيح حالت "الجزءالثالث"
يوم الخميس زي عادتناكنامجتمعين أناوالربع فالأستراحه وخالدللحين ماجاصاردايم يتأخرلكن عمره ماتركنا،كناجالسين بعضنايلعب ورقه والباقين يسولفون،أناكنت ألعب وسمعناصفقةالباب الي برى وبماإن خالداللي ناقصناعرفناأنه هو،وبدى التعليق اللي يقول جاناالعريس والثاني يأسأل هالجبان اللي قدامكم وش سوى لاتسألوني أنا..في هالوقت بديت أستوعب الموقف..خالدقدامي في حاله عمري ماشفته فيها،معصب والكلام يطلع مقطع منه بسبب تنفسه السريع،،نظرته ماغيرهاتطل من عيونه بس الحقدحل محل البراءه؟؟كان كل شوي يحاول يتخلص من يدينهم عشان يضربني طلع من الأستراحه بنفس الحال اللي دخل فيه وأشرت لسامي وأناأحس بأرهاق شديد:أطلع معه الله يعافيك لايسوق السياره وهوعلى الحال بعدهومب ناقص جنون فالسواقه..لكنه رحع بعددقايق يقول أنه ماقدريلحقه.
أنتشرالهدوءبعدطلعةخالدوكانواكلهم يطالعوني موعارفين وش يقولون،كانوامصدومين مثلي وأكثر،وقفت ويدي على قلبي حسيت أني مخنوق وأناأحاول أستجمع القوه اللي باقيه فيني قلت:عذراياشباب متأسف على الفصل البايخ اللي صارقبل شوي،يالله أناماشي..سألني سامي بترددواضح لحظه هزيت راسي بأسى وأناأمسك دموعي اللي عصتهاشيمةالرجال وبإبتسامه رديت:ليش أستغرب منكم أنكم تصدقون هالكلام فيني أذاكان خالدخوي الروح قدريصدقه؟!!!مع السلامه..وطلعت ولحقني سامي..خلني أوصلك للبيت يابندرتراك على طريقي..شكله حاس بتأنيب ضميروراحمني وهذااللي ماأحبفالبيت الوالده وريم كانوافالصاله لمادخلت،وأستغربوارجوعي بدري..بعدالسلام سألت الوالده بأهتمام:بندريمه وش فيك؟
ريم بعدقالت شي زادالألم اللي في قلبي:عسى ماشريابندرخالدفيه شي؟؟حاولت أمثل إني معصب..إنتي ماتفهمين؟كم مره أقولك يارويم لاتتفاولين على العالم،ياجماعه كل اللي صارأن أحناتفرقنابدري الليله عادي وشفيكم؟؟..قالت الوالده:ياولدي وجهك متغيرأناأمك وأحس فيك قلي ياأكنت عارف أن شكل ثيابي يدل على أني توي طالع من هوشه..قلت لهم:ريحوابالكم تهاوشت مع واحدبس جت سليمه خلاص عادفكوني،قالت ريم:أكيدبتجي سليمه إذاكان خلودالمرعب أبوالمشاكل هواللي دايم يفزع معك المفروض محديقرب لمك،هزت راسهاكنهاتذكرت شي موحلو..يمه منه ذاك الولدش (الجزءالرابع)..
قعدت في فراشي أسترجع اللي صارمعقوله خالديسوي معي كذاويقول عني هالكلام،وبدون حتى مايفكروقدام هالعالم كلهم؟؟لاأكيدأناأحلم أصلااللي شفته اليوم أنسان ماأعرفه!!ورغم الأهانه اللي كنت أحس فيهاوالجرح اللي في قلبي ألاأني دست على مشاعري ورحت أدق عليه لازم أفهم وجلست في بيتناثلاث أيام لارحت للأستراحه كالعاده ولاأستقبلت مكالمات من أحدحتي أهلي مستغربين،لكن لان طبعي كتوم ماقدرويعرفون أي شي..
كانت هاذي أول ثلاث أيام ماأشوف خالدفيهاوأحنافي نفس المكان مرت علي كنهاثلاث سنوات،ورغم اللي سواه معي إلاأنه وحشني حيل وأشتقتله ذاك الشوق اللي تحسه يوجعك موبس نفسي إلاتحس شيئ يألمك من جداذافاهميني!!!ولكنه الله يسامحه ماحاول يعطيني أي فرصه عشان أتصل عليه.
أتصلوالشباب من الأستراحه وكانواحاطينه عالسبيكروسلمواعلي وسألواعن أحوالي عادواحدمنهم أسمه ماجدقال: وينك من زمان عنك يارجال كبرراسك عليناوالاعشان خويلدماعاديجي صرت أنت ماتجي؟!سمعت كأن أحدضربه وسكته المهم قلت:معليش شباب أناهاليومين ماأعتقدأني بجي الأستراحبعدشوي دق خالد!!!!معقوله ماني مصدق عيوني وش القصه؟!قعدت ساعه أطالع الأسم أبي أتأكدأنه فعلاهو،لكن للأسف سويت شي بظل ندمان عليه طول عمري،عطيته مشغول وقفلت الجوال،ليش سويت كذامادري أظن أنهاكانت ردةفعل طبيعيه بعداللي صارلي معه وماأعتقدأحديلومني،يمكن أبي أربعديومين دق علي طلال أخوخالدالكبيرهوبعدصديق عزيزيجلس معنامن فتره لفتره فالأستراحه وكنت أغليه من غلى أخوه وأحترمه كثيرولاقدرت أصفطه رغم أني عارف سبب المكالمه ورديت:مرحباطلال..هلاوغلاوش أخبارك وعلومك يابندر؟..ابدوالله تمام..أنت أخبارك وأخبارالأهل؟..تسلم مهماكانت القصه ماتعطيه الحق أنه يسوي اللي سواه تراناماعدناصغاروأناأخوك،بالله هاذي طريقه يعاملني فيها؟!والله أني ماشفته يسوي كذامع الناس اللي كان يتهاوش معهم وهومراهق،خالدقدريقول عني كلام يجرح بدون مايراعي أي شي ويصدق فيني كذبه بدون حتى مايعطيني فرصه أدفاليوم الثاني جت الوالده تصحيني الساعه١٠الصبح...يمه بندرأصحى خالدعندالباب..كنت متوقع أن هالشي بيصيروحاسب حسابه..قولي له نايم..قلتهاوأناأغطي راسي بالبطانيه..حاولت تسحبهامن فوقي..يوه أقولك خالدعندالباب وش بلاك ياولدي..وأرتفع صوتي شوي...عارف أنه خالدسمعتكصاريمرعلى بيتنايومياالظهروالليل وأناأتهرب منه وأصرفه ولاعمري طلعت له.،ودروأهلي أن بيني وبينه شي أصلاواضح..أماجوالي صارمايسكت سواءمن خالدأومن الناس اللي يحاولون يصلحون بيناومسجات طول الوقت حتى إذاقفلته وفتحت الثاني كان يدق علي على طول،مدري العب على مين (الجزءالخامس)
ذاك اليوم أشتقتله ورجعت بي الذكريات لأيام الأبتدائي وياكثرالمواقف اللي حصلت لنالأن الي يصادق واحدمثل خالدتتحول حياته لمغامره،مره في الصف السادس كان الأستاذمسوي مسابقه اللي يفوز بيصير(العريف)والله أيام وحشتني،المهم أناكنت ميت عشان أصيرهالعريف أجي بدري وكان يقول:ليش تبي تصيرعريف؟ترى العيال بيكرهونك..ماأهتميت لكلامه ورديت..أبي أصيربكيفي!!بعدين ياغبي بخليك تطلع وتدخل على كيفك..رد..لامولازم أناأسوي اللي أبي حتى لوماكنت أنت العريف..
المهم قبل لايختارالأستاذبيومين شريت بلونات وجبتهاللمدرسه،خالدكان مريض وغايب بس أناوالشله رحناومليناهامويه وأول ماأنتهى الدوام رميناهامن فوق وانحشنا،يمكن بتقولون وين الولدالمؤدب لكن أنابعدخالدصارت تجيني طلعات توقعت الموضوع محدبيدري عنه لكن من بكره أول مالصراحه ماتوقعت أن خالدبيتحمل اللي صاربدالي؟؟فعلاكنت مستغرب والدليل أني قاعدأتفرج وهويتعاقب وأناساكت!طبعاالأستاذكسرالمسطره على يدينه ياحرام وأناأحس أن عقلي بيطيرمن المنظربعدين وداه للمدير..في نفس الحصه أختارني الأستاذعريف وطبعاماتهنيت فالخبرلاني ماادريهالذكريات شوقتني له ورحت أتفرج على صورناوعلى أشرطةالفيديو،عجبني كيف كنامره قريبين من بعض ولافي مكان يطلع فيه واحدألاالثاني جنبه،أغلب الأشرطه ماقدشفتهامن قبل كانوحوالي عشرين شريط شي لسفراتناوشي لطلعتناللبروكلهاشفتهافي يوم واحدورى بعض،أكتشفت أني طول الوقيوم الثلاثارجعت للبيت متأخرولماوصلت عندالباب شفت سيارته،كان يستنى داخلهاوالله وحده يدري من متى،وعلى مايبدولي من طريقةقعدته وتكتيفةيدينه أنه نايم لأن راسه مايل على جنب بس شكله متغيرمره!!أول شي لحيته بدت تطلع،شعره تركه يطول بدون مايرتبه وهاذي موعادته ابدوقفت سيارتي لكنه ماحس ماأدري وش اللي خلاني أصفق باب سيارتي بقوةعشان ينتبه..يمكن ماكنت أبغى أنتظاره يطول،فزمن نومته ونزل بسرعه،ناداني وصوته تخالطه بحه واضحه،وخالدمن النوع اللي صوته يروح إذاصارخ أوصارمريض حسيت بتعبه،لكني مالتفت له وسويت روحي ماسمعته ودخلفتره سمعته يتحرك ويركب سيارته،..
بعديومين جاني واحدمن ربع الثانويه أسمه نواف كانت علاقته قويه مع خالدوإلى ألحين وهم ربع بس هومومن شلةالأستراحه أبتسمت أول ماشفته تذكرت على طول هباله هووخالدأيام كانوايرقصون سامري فالصف كانوأجرأأثنين وكيف جتهم تهزيئه من المديرخلتهم ينسون الرقص كله وسبحانماقال شي عن الموضوع لكن جيته صدقوني كان لهاأثرفي نفسي ذكرتني بأشياءكثيره وأظن أن هذامقصده من الزياره...
(الجزءالسادس)
جاني مسج من خالدفاليوم ألي بعده وكان مقطع من أغنيه نحبهاودايم نرددهايقول المسج:
*ماجيت أبسأل جروح
أوسبةغيابي المشكله
"أعرفك" أكثرمن أسرارك
وأكثرمن جروح قلبي
ورقة أعتابي..
((قلي بعدهالفراق وش آخرأخبارك))؟؟!
المسج أثرفيني لأن خالدموراعي مسجات ولايعترف فيها،رجعت بي الذكرى لايامناالحلوه وقررت أرسل له مسج كردمن نفس الأغنيه بعدتعديل بسيط مني:
*ماهي غريبه أذوق
وأنطفي بنارك،.
ولاهي بعيده أشوف
الجرح باحبابي..
حاولت أنسى ولكن
ضاعت أعذارك...
مادام جرحك يا(الرمت)
مكتوب بكتابي...!!*
يوم الخميس أتصل سامي:هلابندر..فرحت بمكالمته ذكرتني بالجمعات بالأستراحه..هلااااااااسامي وش الأخبار..تسلم وش دعوى يارجال وين الناس أشتقنالك..تشتاقلك العافيه ياخوي..فاضي اليوم نمرك أناوالشباب بين عشوين؟..الساعه المباركه حياكم الله والله ودي بشوفتكم..أجل نجوالشباب على موعدهم على أنهم ماصلوعندنارحت وفتحت لهم،ماشالله كان الكل جاي ماادري وش الغلاالي جالي فجأه،ولماأكتملت المجموعه وأناارحب فيهم قبل لاأسكرالباب دفه واحدفتحته بسرعه وقبل ماأشوف مين قلت..السموحه ماشفتك يا...كان خالد!!ماعرفت وش المفروض تكون ردةفعمشاعرناوانفعالاتنااللي مودايم لهاتفسيرولانقدرنتحكم فيهامهماكانت مكانةالشخص بالنسبه لنا..
الشباب سبقوناللمجلس،أصلاكان واضح القصدمن هالزياره أكيدخالدهواللي جابهم كلهم،توجهت للمجلس لكنه سحبني من ذراعي ناحيته بقوه،وبصوت هامس يحمل كل معاني الندم والرجا..معقوله ماوحشتك؟؟!!..مارديت عليه وكمل كلامه..لمتى يابندربتظل تتجاهلني،كلمني ردعلي،هزئني أوحتىبديت أصب القهوه ومسك خالدالدله الثانيه،كانت هاذي عادتنالمايزورني أحددايم نفزع لبعض بس هالمره ماكنت أبي أي مساعده منه،واللي زادقهري إن خالدبالي صارخلانافرجه لخلق الله ومحل شفقةالجميع وهذاالي ماكنت أستحمله..قلت لماجدأول واحدبصب له بصوت واطي وأناأضغط على كملت صب وسمعت ماجديقول لخالدالي بدايصب من الجهه الثانيه:هات الدله عنك..لاأسترح تسلم أناأبي أصب مع رفيقي..وشددعلى آخركلمه يبيني أسمع..لكن بمزحه بايخه وقاسيه في نفس الوقت يردماجد:هذاأول يالحبيب زين أنه سمح لك تدخل لبيته معناهات عنك بس..وقعديضحك..حسيت أنهالمهم سويت روحي ماسمعت وكملناصب،جلسنا،اللي يسولف واللي يضحك كنه ماصارشي ألاأناوخالدكنت أمربعيوني عنده كل شوي،ولأني أفهمه من عيونه وبدون أي كلمه عرفت أنه ينتظرالشباب يمشون.
أذن العشاءوقامواالجماعه ألاخالدوكنت متوقع هالشي بعد،ودعتهم وشكرتهم على الزياره،عندالباب قال لي سامي بيني وبينه:والله أنكم مفضوحين الغلاواضح بينكم حتى لوحاولتواتبينون العكس والله الله بخالدوأنت عارف أكثرمني أنه مافي مثله أنت العاقل ولاتغلط غلطته أنتم بدودعته ولماألتفت لقيت خالدواقف عندالباب الداخلي ينتظرني،قربت عنده بدون أي كلمه وكتفت يديني،بدى بالكلام على طول..بندرسامحني ياخوك ترى كل هالي قاعديصيرماله داعي،أناتهورت وقلت كلام مالازم أقوله،وجيت اليوم أعتذرلك وأحب راسك بعد،تكفى خل عنك العنادوريح بالي ت الجرح لاجامن أغراب عادي
بس الجرح موت الجرح لاجا من أحباب
لاجامن أحباب ياخالدوأنت ياخوي ماقصرت كفيت ووفيت معي فهمتني البيت بطريقه ماأظن ألامتأكدأن مااحديقدريوصلهامثلك،ماودي أقول أني نادم على الماضي لاني فعلاماندمت لكنك خيبت ظني فيك..رفع راسه وقرب يده من أذنه من قسوةالكلام اللي أسمعه..كافي يابندركافي أناعارف أ (الجزءالسابع)
بعدهالموقف حسيت براحه كبيره،حسيت ان أحنامتعادلين ألحين أو يمكن كان سبب الراحه أني تكلمت معه بعدفتره أعتبرهافي نظري طويييييله وطلعت كل الي بخاطري،أصلاماعادفيني صبرعلى فراقه وأكيدأنه حس بغلطته وهذاالي كنت أبيه وقررت أني انسى الي صارخلاص واردعليه اذادق العلمت ريم بالسالفه كلهاكانت مستغربه وهي تسمعني:تصدق يابندرهاذي والله العالم عين وصابتكم أجل معقوله خالديسوي الي سواه لاولأغرب أنك قويت نفسك ولاسامحته،لالاأسمح لي هالكلام مايدخل العقل..!!ضحكت وأناأسمعهاوقلت من جدك ماسامحته؟؟أصلامن أول ماشفت أسمه في جوالي طفره جينيه بالنسبه لصداقات الرجال،الله يعين أنشالله أناألحين بس أستناه يدق خلاص ماعادفيني صبر..طالعتني بتعجب..والله إنك غريب يابندرطيب ليش ماتدق عليه أنت؟أووه أنتي غبيه ولاتتغيبين وش قاعدأتفلسف عليك من الصبح،أقولك ماأقدرصعبه علي وبعدين خلودمايقدريصبربعمركم يوم وخالدللحين مادق لكني يوم الأربعاءشفت ميةمس كول من طلال ورجعت أدق عليه قلت أكيدأن خالديبيه يتوسط بيننالأنه يعرف معزةطلال عندي لمافقدالأمل فيني،وبعدين أناخلااااص وصلت عندي أبي كل هالسالفه تنتهي ودقيت وأنافرحان..مرحباطلال..ه..ه..هلا..بندر..صوته أخالديابندر--!!لماسمعت الأسم حسيت أن قلبي وصل حلقي ولاعادقدرت أتكلم أوحتى أتنفس،وبصعوبه..خ خ-الدوش فيه حراااام عليك تكلم؟؟كنت أنتفض وركبي ماعادتشيلني..خالديطلبك الحل يابندرأدع له بالراحه--وخنقته العبره،أماأنافكنت ساكت،ولاعادأشوف شي قدامي قعديتكلم كلام مطلعت بسيارتي أمشي بالشوارع بدون هدى ماوعيت الاأنابالمجمعه ديرةخالدالي تبعدعن الرياض حوالي الساعتين ويامازرناهاسوى،وقفت السيارةقدام فلتهم الي يجونهاأيام الشتاء،لماجاالليل رجعت للرياض...
ودخلت البيت ورحت لغرفتي وقعدت أتقلب في فراشي تصورواكل هذابدون أي أحساس الظاهرأني ماكنت مستوعب المصيبه الي أنافيها،لماجاالصبح رحت لبيتهم على طول وقبل أوصل دق علي طلال..آلو..هلابندر،أذاودك تسلم عليه وتودعه قبل الدفن تعال للمغسله اليوم قبل صلاةالعصر..
مارجعت للبيت رحت للمغسله وسألتهم قالوامابعدوصل من المستشفى.،تبون الصراحه كان للحين عندي أمل أن السالفه كذب أوفيهاغلط زي حال الكل وقت المصايب ماودهم يصدقون،وأني بشوف خالدبعدشوي ،قعدت عندالباب الى الساعه ثنتين ونص وإلاأشوف سيارةأسعاف جايه ووراهاسيارات أخ (الجزءالثامن)..
ذخلت وأناشماغي على كتفي وماسك عقالي في يدي وحالي دمار،لقيت موبس أخوانه حتى أعمامه وخواله وزوج أخته بعد،الكل كان متواجد،لماشافوني تغيرت وجيهم وحضنوني بحراره،كلهم يعرفوني زين عرفت أني ذكرتهم فيه لماشافوني حتى واحدمن أخوانه مارضى يتركني كنه بتعلقه فيني يحقاطعته..لالابدخل لحالي..كانت هاذي أول جمله نطقتهامن أول مادخلت للمغسله حتى لماعزوني مارديت عليهم..تعوذت من أبليس وبديت أذكرالله ودخلت في الغرفه الي دلوني عليهاكانت فيهاروايح غريبه الريحه الي قدرت أعرفهاهي ريحةالمسك والصابون،الظاهران الرجال الي كان في اشوي شوي قربت من عنده وشفت منظرفي حياتي مامرعلي مثله،حسيت الدم وقف في عروقي لماشفته انهارت كل حصون المقاومه والصبرالي بنيتها،مادري وشلون أشرح الوضع كانواحاطينه على شي زي الطاوله ومرتفعه عن الأرض بمسافه قليله،مغطين جسمه بشراشف بيضاءألاوجهه وجزءمن صدره،كاوبعدجهدقدرواياخذونه من بين يديني بعدمابين أثرضغطي على جسمه،وانامنهاروفي حال مايعلمه إلاالله سبحانه،كل لحظه أنادي بأسمه..جابوالي كرسي وقعدوني عليه وأناكني معهم ومومعهم..واحدمن خواله شيخ كبيرمن الناس الي فيه خيروصلاح قعديمسح على راسي وصدري ويقرى علي لين جاني تركي والي كان له غلاكبيرعندخالدبحكم انه الصغيروكان دايم يقول انه برغم سنه ألاأنه كان حكيم ويفهم أكبرمن عمره،كان عمره تقريبا١٢سنه
سلم علي وحضنته وأناأحاول أتماسك قدامه ولكم ان تتصورون مقدارصعوبةالأمرخاصةأنه يشبه خالدكثيرقال لي:بندرخالدكان يعزك أكثرمن أي واحدفي هالمكان وكلهم مجتمعين حوله إلاأنت!لاتتخلى عنه في هالحظات عشان ماتندم باقي حياتك،تشجع وأدع ربي أنه يصبرك بس لاتحاول أنك ته (الجزءالتاسع)..
بعدوفاته رجعت ذاك الطفل الكتوم المنطوي على نفسة..أناتركت قلبي معه لماتهاوشنا،ولماراح..راح قلبي معه،أبتعدت عن الناس والعالم فتره طويله كنت فاقده بشكل خيالي والي يحزفي خاطري أكثرلماأتذكرأنه توفى وأحنابعيدين عن بعض يعني١٦سنه عمرناماتفارقناوقبل أقل من شهرعبعدعدةأسابيع على وفاته عطاني طلال دفتروقال:هذاكان من أغراض خالدالله يرحمه وأظن ان من حقك تتطلع عليه وتحتفظ فيه بعدأذاودك،لماشفت الدفترتذكرته على طول كنايوم أناوياه في المكتبه بنشتري كتب للجامعه وشاف الدفتروعجبه وقلت له هذامايصلح للمحاضرات ياعمي قال عاربالرغم من أني أعتقدت أن اليوم الذي ستملئ به هذه الصفحات لن يأتي أبدا،ألاأنه أتضح لي عكس ذلك.
وعدت يوماأني لن أكتب به غيرالأحداث المهمه من حياتي..أحداث تستحق الكتابه وقدجاءهذااليوم بالفعل..فاليوم أخطأت في حق صديق عمري ورفيق طفولتي.
بعدهاذي الكلمات القليله بعددهاوالكبيره بمعناهافي قلبي لقيت بعض أبيات الشعر:
*بندرحرك ضميرك وأعترف أني وفيت
سيرةالنكران هاذي فضهاواذكرغلاي
أعترف بسك تكابرمنت واصل مابغيت
ريح عنادك وخلنانتفاهم بالي جاي
لاتحاول تمتحني ماخذيت؟إلاخذيت
قلبي الغالي بلاش وماتركت الاشقاي
صح في لعبةغيابك زادشوقي وأبتليت
بس لاتظلم تراني ماصبرت ألابرضاي
مادريت ان المحبه قاسيه لكن دريت
خطوةالمليون جرح وافقت دربي وخطاي
كم تذكرت الليالي وأنت ياخلي نسيت
ومن تناسى صدق ذاته ويش أقول الله معاي
يابني آدم تلاحق خاطري لامن طريت
خلك الطيب وحاول تكسب الوقت بوفاي
لاتخليهامعاندأن قويت أوماقويت
القوي الله(ياعمي)وأنت تدري عن مداي*
وبعدكذاأنهى كتاباته بهالبيت:
*خسرت ولاربحت الاقليل من الصبروجراح
ربحت بندروأن خسرت العمرعسى تحييني أورآقي*
وهذاكان الي مكتوب بكل هالدفتربس،الدفترعنده قبل أكثرمن أربع سنين وهذاالي مكتوب فيه،ولاشي أعتبره مهم في حياته ألاهوشتنا،مادري إذاكان حاس بموته من قبل والاالبيت جاكذاالمهم لميت الدفترلصدري وقعدت أدعي له.كنت أقعدمع طلال بعض الأيام ومره قال لي ان في آخرسفره رجعت للبيت وبعدفترةدخلت ريم علي تحاول تواسيني وتطلعني من دوامةالحزن الي أنافيها..بندرياخوي كل شي والله أني خايفه عليك..كانت جايبه عشالكن صديت عن الأكل..طلبتك ياريم والله ماشتهي شي..هزت راسهاياخوي فضفض وطلع الي بقلبك أناأختك وحاسه فيك مايصيرتكتم كل هالأورغم مرورالسنوات على وفاته ألاأني عمري مانسيته أوحتى راح من بالي عايش داخلي دايم وأدعي له بالرحمه والمغفرةكل الأوقات،رحت للعمرةأدورالراحةالنفسيةبالقرب من الله تذكرت وأناأطوف لماأعتمرت أناوالشباب ،قسمنانفسناعشان الزحمةكان خالدماسك يدي ويمشي فيني بين الن (الجزءالعاشروالأخير)..
أقترح علي شيخ فاضل من أهلناأني أحفرله بيرفي وحده من الدول الأفريقيه الفقيره وأسميه بأسمه الله يرحمه عشان أرتاح بعدوعلمني الأجرالكبيرالي بيجيه أنشالله وفعلاسويت هالشي،كنت تعبان من جدأشوفه في كل الوجيه وأسمع صوته في كل الأصوات وذكرى آخريوم شفته ماتفارقني في عيون الناس أشوف أشياءكثيره،بعضهم يذكروني دايم أن خسارتي موبسيطةوبعضهم وحشتهم شوفتنامع بعض وهذايتعبني زياده..
والي يصعب الوضع علي بعدأني وين مالتفت ألقى ذكرياته ماليه حياتي،أثاث غرفتي الي أخترناهاسوى سيارتي الي أختارلونهاوساقهاقبلي وعطره للحين في درجها!.!ياغلااااةالي راااح..
لكن كل ماتذكرأن ذاك الأنسان كان صديقي ورفيقي القريب في يوم من الأيام أفرح وأبتسم وأعرف ان الله يحبني الي رزقني بأخ مثله،والله يعوض عليه شبابه في الجنه أنشالله،وأذاكنتم تقدرون تناظرون في عيون ربعكم اليوم وتسمعون حسهم في الدنياأحمدوربكم على هالنعمه وحطوه أناعرضت قصتي على الناس عشان تاخذهاعبره وفاته شي مقدرلكني أبتعدت عنه في آخرشهرله في حياته،بسبب تافه جدا،متخيلين قمةالقهروالألم؟هوغلط الله يرحمه وأناعاندت لكن الي صاربيننامايستاهل وهذاالي دايم يسوونه الناس يخسرون أحبابهم وربعهم بأسباب تافهه،يتركون الشيطافالنهايه أطلب من كل واحديقرى قصتي يدعي لخالدبالرحمةويدعي لي أن الله يمسح الحزن الي عايش فيني كل هالسنين ونصيحه من قلب ذاق مرارةالفراق الأنسان الي تحبه وتغليه رح اليوم وقله هالكلام خله يدري لاتستنى يمكن ماتلتقيه بعدين وشي ثاني مهم لاتنتظرأنك تفقدأنسان غختاما.....
ألى الفقيدالغالي الأنسان الي علمني كيف احب الناس والحياة،صاحب القلب الكبير،الي تعلمت منه الكثير،الأنسان الي كان غيرالناس الي قابلتهم بحياتي وأعرف أنه زي ماكان اول صديق بيكون آخرصديق لأن مامثله في هدنياأحد...
صديقي الوحيد"خالدالعبدالعزيز"الله العالم بحالتي بعدك يالغالي ياليتك هناعندي ماراح أنساك يارفيقي هوفي أحديقدرينسى مثلك؟ليتك قبل مارحت علمتني وين ألقى زيك،متأكدأنك تدري أني دايم شاري ماأبيع وتقبل أسفي البالغ على كل الي صارمني..الودااع.....
قبل لاأنهي القصةأذاكنت تقرى قصتي وكان بينك وبين من تحبه مشكله وكنتوابعادعن بعض أعتذرله دام عندك فرصه الحين.....
النهاااااااااااااااااااااايه....



شجاع شمران غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-26-2008, 10:27 PM   #2
عضو مؤسس
 

بلقاسم الشمراني is on a distinguished road
افتراضي

أسأل الله أن يديم المحبة

يعطيك العافية أخي شجاع شمران

لاهنت يالغالي

تحياتي واحترامي



بلقاسم الشمراني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-26-2008, 11:16 PM   #3
 

دلع الجنوب is on a distinguished road
افتراضي

يعطيك العافية أخي شجاع شمران بجد قصه حزينه



دلع الجنوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر



أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
قصيدة رثاء في الام / محزنه جدا جدا الممتاز الخواطر والقصص والروايات 1 06-30-2010 09:11 PM
قصة غبية محزنه مضحكه جداً الزعيم2 الضحك والفرفشة 10 11-05-2009 02:31 PM
قصه محزنه وقصيده عبدالله علي بركي الخواطر والقصص والروايات 7 09-15-2008 02:02 AM
_مكالمة أبكت السديـــــس_ ادخل واقرأ القصه محزنه جداا. Hâkâ®ôk yâ GâlBê الخواطر والقصص والروايات 11 11-01-2007 07:34 PM
__شــــاب سعـودي في باب الحـاره لجزئه الثالث__ Hâkâ®ôk yâ GâlBê الخواطر والقصص والروايات 12 10-30-2007 02:58 PM

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات شمران الرسمية